السلوك الأخلاقي

إن السمعة الطيبة هي أثمن ما يمكن أن تملكه أي مؤسسة كما هو الحال بالنسبة للأفراد، ونحن في مجموعة الزبير للسيارات يمكننا أن نفخر بمساهماتنا للنهوض بالانسان كل يوم، إننا نسير وفق منهج أن نكون "شركة التفاني والصدق والنزاهة والخدمة " ونتيجة لذلك، لقد اكتسبت المجموعة سمعة قوية للقيادة الأخلاقية والسلوك القانوني.

تعتمد سمعتنا على اليقين والثقة بأن جميع العملاء والمساهمين والموردين و وسائل الإعلام والجمهور بوجه عام، وجميع العاملين بمجموعة الزبير للسيارات والإدارة تتصرف وتنفذ أعمالها وفقا لأعلى معايير النزاهة والكفاءة المهنية دون استثناء في كل الأوقات. وكما أن تحقيق الأهداف المرجوة ونجاح أعمالنا أمر في غاية الأهمية لدينا، كذلك فإن كيفية بلوغ تلك الأهداف له نفس القدر من الأهمية، وعليه فإن كل قرار تجاري أو أي عمل يؤخذ بالنيابة عن مجموعة الزبير للسيارات يجب تقييمه من حيث ما إذا كان العمل مناسب و قانوني وعادل والأخذ بالإعتبار ان كل هذه المضامين متساوية القدر.

إن مدونة السلوك في مجموعة الزبير للسيارات تشرح هذا الالتزام بالنزاهة وكيفية الامتثال للأنظمة والقوانين وهي بيان واضح في كيفية التصرف في معايير أعمال واسعة النطاق. ومع وضوح الأنظمة والقوانين لتطبيقات الأعمال، فإن هذه المدونة تعد حجر الزاوية للممارسات والسياسات التجارية الاخلاقيه والقانونية حيث أنها منهج متكامل، لذا فهي وثيقة إلزامية على جميع العاملين والممثلين في مجموعة الزبير للسيارات.

لمعرفة المزيد عن قانون السلوك الاخلاقي الرجاء الضغط هنا